أخبار عجائبية

الطفلة السورية المعجزة”شام البكور” تتعرض للتنمر والسخرية بعد ظهورها الاخير مع رابعة الزيات (فيديو)

استضافت الاعلامية اللبنانية رابعة الزيات الطفلة السورية “شام البكور “بطلة العالم في تحدي القراءة العربي , وتحدثت الطفلة شام في برنامج “شو القصة” عن مدى سعادتها بالانجاز الكبير الذي وصلت اليه وقالت انها طفلة سعيدة لانها بصحة جيدة اولا ولانها تعيش مع عائلتها واحبائها ثانيا , واضافت انها لن تتوقف حتى تتم حفظ القران الكريم واكمال دراستها والحفاظ على تفوقها ونشر العلم للاخرين!

اما عن مفهوم السعادة فقالت شام ان السعادة من وجهة نظرها تعني الرضا والتوجه لله دائما بالحمد والشكر على نعمه وافضاله على بني البشر.
شام البكور شو القصة
واعتبرت شام البكور ان القراءة هي السلاح الذي يجب ان يتسلح به كل انسان في مواجهة الصعاب, واعتبرت ان شخصيتها قد تطورت بفضل القراءة , حيث بدأت بقراءة الكتب البسيطة ثم تدرجت بالقراءة حتى وصلت الى قراءة الكتب الاكثر عمقا.
واضافت انها انتهت من قراءة 100 كتاب في مواضيع متنوعة من القصص والكتب الثقافية والكتب الدينية , وكان كتاب “السيرة النبوية” هو اجمل كتاب قراته الطفلة شام البكور.
شام البكور شو القصة
لكن كلام الطفلة شام لم يعجب الكثير من المتابعين الذين سخروا منها ووصفوها “بالرجل الالي” او الروبوت حيث هاجم الكثير من الاشخاص الطفلة شام البكور بسبب طريقة كلامها المتقنة وتناسوا انها طفلة معجزة حققت انجازا تاريخيا على مستوى سوريا والعالم العربي في مسابقة ” تحدي القراءة العربي ” التي اقيمت في دولة الامارات العربية المتحدة!
و علقت احدى الصفحات السورية على لقاء الطفلة شام مع رابعة الزيات بطريقة ساخرة وكتبت :”ليش هيك عم تحكي مثل الروبوت 😳”
شام البكور شو القصة
وسخرت متابعة اخرى من الطفلة شام البكور وكتبت :”رح ترجع تعيد نفس الحكي .. ورح يسألوها شو اكتر كتاب قريتي وأثر فيكي رح تعيد نفس الحكي
كنت حاببتا بعدين اكتشفت انها ربوت نظامي 😑
شام البكور شو القصة
وكتب آخر :”بتصدقو؟؟؟ انا هالبنت بتوجع قلبي المفروض تكون عم تلعب و تتسلى و تعيش طفولتها …بينما هي مبرمجة متل الآلة الالكترونيه …و انك تحط طفل بهيك عمر تحت الأضواء هو كارثة لمستقبله و بتعمله عقد اشكال و الوان بكل الاحوال …الله يحميها!
في حين امتدح الكثير الطفلة شام البكور ووصفوها بانها غلبت الاعلامية رابعة الزيات في الحوار ولكن أصر البعض على اظهار الجانب السلبي في حياته وتفريغ طاقته السلبية في طفلة بريئة لم تفعل شيئا سوى انها طفلة موهوبة ولديها قدرة عجيبة على التحدث بطلاقة بالنسبة لصغر سنها وما واجهته من معاناة في حياتها بدأت في فقدانها لوالدها وهي رضيعة!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى